439111532194.jpg

تحت رعاية وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة نظمت مؤسسة عسير للصحافة والنشر، حفل تكريم 100علامة تجارية سعودية الأكثر رواجاً في المملكة لعام 2013م، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس مجلس إدارة المؤسسة، وجمع من الشخصيات القيادية والاقتصادية وممثلي الجهات الحكومية المعنية ووسائل الإعلام، وذلك مساء الأحد 19 صفر 1435ه، الموافق 22 ديسمبر 2013م، بفندق الفيصلية بالرياض.
هذا، وجاءت العلامة التجارية لشركة حديد الراجحي ضمن أفضل 100 علامة تجارية سعودية رواجاً وحضوراً في ذهن المستهلك السعودي وفق استطلاع داخلي واسع الانتشار أجرته صحيفة الوطن بالتعاون مع إبسوس العالمية للإحصاءات والدراسات، وكرمت الشركة بهذه المناسبة لتحقيقها هذا الإنجاز المتميز الذي يعد امتداداً للعديد من الاستحقاقات في مجال العلامات التجارية وتعزيز دورها وتنافسيتها.
وتعتبر حديد الراجحي رائدة في تقديم منتجات الحديد المتنوعة بكافة أشكالها، وتسعى دائما للابتكار والإبداع، وتقدم منتجاتها لمختلف مناطق المملكة وغيرها من الدول المجاورة، وتملك الخبرة الواسعة والتجربة، وإستراتيجية نمو واضحة، كما تعد كياناً اقتصادياً بارزاً وفاعلاً في مواصلة مساهمتها القوية في دعم الاقتصاد الوطني.
وقد تسلم المدير التنفيذي لإدارة التسويق والتخطيط الاستراتيجي المهندس فيصل بن عبدالعزيز بن عيدان درع تكريم الشركة من الدكتور عبدالعزيز خوجة وزير الثقافة والإعلام، وصاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس مجلس إدارة مؤسسة عسير للصحافة والنشر. وتحدث الرئيس التنفيذي للشركة الأستاذ مهدي بن ناصر القحطاني بهذه المناسبة قائلا: "إن هذا التكريم يعد مؤشراً ايجابياً وواضحاً على نجاحنا في تعزيز تواجدنا كشركة وطنية رائدة في صناعة الحديد، وهي من ضمن المحطات التي نقف عندها لتقييم الذات والانطلاق بقوة وثبات نحو مستقبل مشرق وزاه لصناعتنا الوطنية التي نعتز بأننا جزء مؤثر فيها بحرفية وتميز، بأيد وطنية لا تقبل إلا التحدي".
يشار إلى أن اختيار أفضل مائة علامة تجارية في المملكة جاء وفقاً لدراسات بحثية موسعة تناولت العلامات التجارية الأبرز في القطاع الاقتصادي في المملكة، في سبيل دعمها وتسليط الضوء عليها باعتبارها أحد الروافد الداعمة للاقتصاد الوطني، كما تسعى تلك الدراسات إلى نشر الوعي بأهمية العلامات التجارية وتعزيز ثقافة تبني العلامات التجارية ودعمها والترويج لها.